Monday, October 11, 2010

معلومة عن محافظة دمياط

دمياط والفتح العربى
منذ عام 642 ميلادي بدأت دمياط تتعرف إلى العرب المهاجرين إليها من شبه الجزيرة العربية وإلى المرابطين بها ورجال الجيش الفاتح كما بدأت تبنى بها المساجد ومازال بدمياط مسجد الفتح يرجع تاريخه إلى عهد عمرو بن العاص وهو ثانى مسجد بنى بعد الفتح العربى لمصر وقد خضعت مصر للحكم العربى قبيل منتصف القرن السابع الميلادى ودخلت الديانة الإسلامية إليها وقد ظهرت صورة دمياط التاريخية فى أوائل العصر الإسلامى حين فتحها المقداد بن الأسود من قبيل جيوش عمرو بن العاص وقد سيطر العرب على منافذ وثغور النيل على البحر المتوسط وبعد الفتح حاول الرومان غزوها ثلاثة قرون متوالية لذلك بدئ فى تحصينها ببناء سورها وحصونها يوم 5 فبراير 854 ميلادياً وعربوا الكثيرمن اسماء المدن فصارت تامياتس دمياط وكان منتصف القرن السابع حدا فاصلا فى تاريخ دمياط لقد بدأت العروبة تزحف اليها رويدا وبدأ اهلها يدخلون فى الاسلام


محافظة دمياط

في مصر شمالي الدلتا و شرقي فرع دمياط وتشتهر محافظة دمياط بالعديد من الصناعات ومنها صناعة الأثاث والحلويات والأجبان. كذلك تشتهر بمصيفها المتميز "رأس البر" الذى يوجد في نقطة التقاء البحر الأبيض بنهر النيل. عاصمتها مدينة دمياط.

مدينة دمياط
في مصر على فرع دمياط و هي عاصمة محافظة دمياط. يفصلها شريط ضيق عن بحيرة المنزلة. وتقع على الضفة الشرقية لنهر النيل فرع دمياط قبل مصبه إلى البحر المتوسط بحوالى 15 كم. و إلى الجنوب الغربى تمتد مزارع الدلتا وسهولها.
وهي من أجمل مدن مصر وتتميز بسواحلها الطويلة المطلة على النهر والبحر وهوائها العذب وطقسها المعتدل الذي انعكس على تصرفات شعبها فأصبحوا من أنشط الشعوب وأكثرهم جدية وإتقانا للعمل وأهدأ مزاجا وأكثر إنتاجا.
كما يوجد بها ميناء هام من أشهر مواني مصر وأكثرها استقبالاً للسفن والبضائع الخارجية وبها مصيف رأس البر الذي يطل على مجمع البحرين العذب الفرات والملح الأجاج النيل والبحر المتوسط.

تتميز دمياط بكثرة مزارع الجوافة وخصوصا في كفر البطيخ. وايضا أشجار النخيل التى تغطى الساحل من رأس البر شرقا وحتى جمصة غربا ومن البحر شمالا وحتى الطريق السريع وجنوب قرية الرياض جنوبا. باستثناء منطقة دمياط الجديدة.ويبلغ تعداد النخيل ما يزيد على المليون ونصف مليون نخلة. وقد صدرت دمياط 1,200,000نخلة إلى عدة دول اهمها اليونان والصين. ....

مدينة دمياط الجديدة


تعد مدينة دمياط الجديدة من مناطق الجذب السياحى الواعدة ، وتمثل إنجازاً عملاقاً فى مجال التعمير وإنشاء المجتمعات العمرانية الجديدة التى تؤدى إلى الإسهام فى مواجهة مشاكل العمران فى مصر وإعادة التركيب الهيكلى لخريطة مصر السكانية وذلك عن طريق إنشاء مناطق للإنطلاق العمرانى فى مراكز جديدة تصلح لتوطين المشروعات ومعها البشر دون تعد على الرقعة الزراعية

موقعها

تقع مدينة دمياط الجديدة فى شمال محافظة دمياط وعلى ساحل البحر الأبيض المتوسط بطول 5كم

وتبعد حوالى 4.5 كم إلى الغرب من ميناء دمياط الجديدة وتشغل مساحة 18 كم2 و تستوعب 270000 نسمة بحلول عام 2020م

الطريق الدولى

ذلك الطريق يربط الغرب العربى بالشرق العربى عن طريق سيناء ويمتد بجوار شاطئ البحر المتوسط ويعبر من خلال شاطئ مدينة دمياط الجديدة

وقد جعل ذلك الطريق حركة النقل والمواصلات بين مينائى دمياط الجديدة والأسكندرية أسهل وأسرع

أهداف إنشاء مدينة دمياط الجديدة


الحد من نمو مدينة دمياط الحالية وتوسعها على حساب الأرض الزراعية
و إستيعاب الهجرة البشرية المتوقعة نتيجة تشغيل ميناء دمياط الجديدة والمناطق الصناعية بالمدينة وكذا المناطق الصناعية الحرة شرق وغرب ميناء دمياط


وإستيعاب الخدمات التى تحتاجها محافظة دمياط والتى لم تكن موجودة من قبل مثل الجامعة والمناطق الصناعية

وتنمية قطاع السياحة والإستفادة من شاطئ يقع على البحر المتوسط بطول واجهة المدينة يصلح لسياحة الإصطياف لتحقيق التكامل بين التجارة والسياحة

مساحة محافظة دمياط

وتبلغ المساحة الكلية للمحافظة 1,029 كم2 تمثل 5 % من المساحة الإجمالية لمنطقة الدلتا وتمثل 1 % من المساحة الإجمالية للجمهورية ؛ كما تبلغ المساحة المأهولة 589.20 كم2 منها بالقطاع الريفى 546.4 كم2 بنسبة 92.7 % تبلغ المساحة المنزرعة بالمحافظة 115,892 فدان وتشتهر بزراعة القمح والذرة والقطن والأرز والبطاطس والليمون والعنب والطماطم.
 
الصناعة

تقوم دمياط بتصميم و صناعة الأثاث المنزلي من الأخشاب. تباع هذه المنتجات ليس فقط داخل جمهورية مصر العربية لكن أيضا للدول العربية و الأوروبية. تتميز هذه الصناعة بالمتانة و الجودة.
تتم صناعة الأثاث في الورش (جمع ورشة) الصغيرة ثم يتم بعد ذلك ارسالها للمعارض التي تقوم بعرضها للجمهور أو للتجار لتصديرها خارج البلاد.
كما يوجد بها مصانع كبيرة لتصنيع الأثاث بأحدث وسائل التكنولوجيا الحديثة و بأحدث المعدات حتى أصبح لهذه المصانع إسما كبيرا في الأسواق العالمية صناعة الأثاث
كما تشتهر بصيد الأسماك وصناعة النسيج و الأحذية والحلوى و تعليب السردين والجمبري كما تشتهر بصناعة الألبان ومنها الجبنة الدمياطي أشهر أنواع الجبن في العالم.

نسبة البطالة

في محافظة دمياط 0% ( صفر بالمائة) وهي تعتبرالمحافظة الوحيدة على مستوى مصر في التخلص من البطالة بل تعد من أهم مراكز جذب اليد العاملة في مصر لكثرة الصناعات اليدوية الصغيرة فيها
.
من أشهر أبناء محافظة دمياط

د/ زكي نجيب محمود فيلسوف الشرق
اللواء /هتلر طنطاوي غنيم رئيس جهاز الرقابه الاداريه (سابقاً)
الفريق / أحمد صابر سليم قائد القوات البحريه
د/ عبد الرحمن بدوي الفيلسوف الأشهر
د/ دريه شرف الدين الاعلاميه الشهيرة
د/ حلمي الحديدي وزير الصحه الاسبق
احمد الشهاوي الشعر المشهور والاعلامي الكبير
د/ عبد المجيد فرج الله مفتاح استاذ الجغرافيا والخرائط
فاروق شوشه الشاعر الشهير
د/ فاروق الباز وشقيقه د / أسامة الباز
الأخوان مصطفي وعلي أمين مؤسسا أخبار اليوم
إبراهيم باشا عبد الهادي المليحي - رئيس الوزراء الأسبق
الشيخ مأمون الشناوي شيخ الأزهر الراحل
الدكتور السعدي فرهود رئيس جامعة الأزهر سابقا
الدكتور / رفعت المحجوب - رئيس مجلس الشعب المصرى ( الاسبق)
الوزير حسب الله الكفراوي - وزير الإسكان السابق ومؤسس ميناء ومدينة دمياط الجديدة
الفريق مدكور أبو العز قائد القوات الجوية بعد 1967 ومدرب الرئيس حسني مبارك
الوزير ضياء الدين داوود ورئيس الحزب الناصري الحالي
الدكتورة عائشة عبد الرحمن (بنت الشاطئ) .
الشيخ رزق خليل حبة شيخ عموم المقارئ المصرية سابقاً .
الشاعر طاهر أبو فاشا
الدكتور محمد حسن الزيات
الكاتب الصحفي جلال الحمامصي
الكاتب الصحفي عباس الطرابيلي رئيس تحرير جريدة الوفد
الفنان القدير سعد أردش
الكاتب المسرحي يسري الجندي
الكاتب المسرحي أبو العلا السلاموني
السيناريست بشير الديك
الكاتب الصحفي صبرى موسي
اللواء سمير زاهر رئيس اتحاد كرة القدم
كابتن مصر و النادى الأهلي رفعت الفناجيلي.
رجل المخابرات الأول وأسطورة الجاسوسية رأفت الهجان.
حارس مرمى منتخب مصر والنادى الأهلى عصام الحضري (سابقاً)
د. مصطفى مشرفة عالم الذرة المعروف
د. زاهي حواس رئيس هيئة الاثار
الطبيب العالمى محمد الطرانيسى
الفنان التشكيلى العالمى محمد عبيد
بالإضافة إلى / السفير / عبد الرؤوف الريدي- رئيس مجلس إدارة مكتبة مبارك العامة - السفير المصري الأسبق بأميركا
Post a Comment