Sunday, November 20, 2011

بروتين بالجسم يفسح المجال لعلاج جديد لسرطان الثدى



كشفت دورية (Interferon & Cytokine Research) فى دراسة حديثة صادرة عنها فى عدد أكتوبر الحالى، أن الإنزيم البروتينى (Tyk2 tyrosine kinase)، والموجود بجسم الإنسان، يعمل على تثبيط نمو الخلايا السرطانية بالثدى، ويقلل من احتمالية الإصابة بسرطان الثدى، وذلك من خلال دراسة أجريت على الفئران.

وأشارت الدراسة، التى أجراها باحثون من عدة جامعات أمريكية، إلى أن الفئران التى تفتقر إلى وجود هذا البروتين، شهدت زيادة فى نمو الورم السرطان عند حقنها بخلايا الثدى سرطانية، بينما لم ينم أى ورم السرطانى عند حقن نفس المادة للفئران، التى يتوفر بها هذا البروتين.

وخلصت الدراسة إلى أن بروتين (Tyk2 tyrosine kinase) يقوم بتحفيز الجهاز المناعى بالجسم، لمقاومة نمو الخلايا السرطانية، مما يقلل من فرص الإصابة بسرطان الثدى، وأشارت إلى أن اكتشاف هذا البروتين سيفسح المجال لاكتشاف أدوية جديدة لعلاج سرطان الثدى.

المصدر:اليوم السابع
Post a Comment